فقهية:الشيخ محمدن المختار الحسن


غالبا مايشترط اهل بلدنا على الزوج انه متى تزوج
على المراة فأمرها بيدها.
وقدأخبرنى الفقيه النوازلي القاضى ابين ول ببان
حفظه الله تعالى أنه لوتزوج عليها فليس له ان يصيب
صاحبة الشرط إلا بعد أن يخبرها لأن النكاح انعقد
على ان لها الخيار إذاتزوج عليها.
فإن شاءت قضت بالطلاق وإن شاءت رضيت.
قلت وماقاله القاضى الشريف هونص المدونة.
ففيها:(وإن شرط عند نكاحه إن تزوج عليها فأمر نفسها بيدها، ففعل، فلها أن تطلق نفسها بالثلاث، ولا مناكرة له ههنا
بنى بها أم لم يبن.)

زر الذهاب إلى الأعلى