وقفة أمام الداخلية ضد تدهور الأمن بباسكنو شرق موريتانيا

تظاهر عدد من شباب باسكنو اليوم الثلاثاء أمام وزارة الداخلية وللامركزية في العاصمة نواكشوط، ضد التردي الأمني بمدينة باسكنو شرق موريتانيا.

و رفع المتظاهرون شعارات تطالب بتوفير الأمن في المدينة، وطالبو السلطات المعنية بالتدخل من أجل حماية الساكنة من جرائم الاغتصاب التي قالوا إنها تشهد انتشارا هذه الأيام في المدينة بشكل مخيف.

وأكد المشاركون في المظاهرة عزمهم تنظيم احتجاجات أخرى لحث السلطات على اتخاذ تدابير أمنية في المدينة.

وتعرضت فتاة في المدينة ليل الجمعة للاغتصاب، والاعتداء وفقا لما أكده سكان المدينة، وهي الحالة الثانية في المدينة خلال حوالي ثلاثة أسابيع، حيث تعرضت طفلة أخرى منتصف مايو للاغتصاب والقتل، وعثر على جثتها مرمية في أحد المنازل قيد البناء.

زر الذهاب إلى الأعلى