ما يجهله المطبعون/الشيخ محفوظ أبراهيم فال

ما يجهله المغفلون أن موجة التطبيع المنطلقة ستضيف مخزونا ضغط لموجة قادمة _ إن شاء الله _
من ثورة الشعوب المتقلبة على جمر الظلم والحيف والمحاباة وستكون الجولة القاضية
إن شاء الله تعالى على اليهود والمسارعين فيهم
قال الله تعالى بعد أن نهى عن الولاء لليهود والنصارى
{ فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى أن تصيبنا دائرة فعسى الله أن يأتي بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على ما أسروا في أنفسهم نادمين }
إنه الفتح الذين يفرح به المومنون ويندم به المسارعون إلى اليهود
{ وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون }

ستظل فلسطين بإذن الله تعالى تمحص الذين آمنوا وتفضح الذين نافقوا وتراكم الوعي في قلوب الأحرار حتى يأذن الله بنصر مبين

فهي الألم والأمل لهذه الأمة وأهلها الصابرون الصامدون هم بقية الأمة المعلمة الملهمة التي تحافظ للأمة على كرامتها وتعلمها سبيل العزة

اللهم فرجا عاجلا شاملا كاملا تشفي به صدور قوم مؤمنين وتذهب غيظ قلوبهم

زر الذهاب إلى الأعلى