خسائر مادية جراء ارتفاع منسوب نهر السينغال

غمرت مياه الأمطار بئرا إرتوازيا وطاقة شمسية فى قرية جلون التابعة لمقاطعة بوكى فى ولاية لبراكنة.
وسجلت وزارة الداخلية ليلة البارحة إرتفاع فى منسوب مياه النهر فى كل من روصو وكرى ولمصيدى وثباتا فى لكصيبة 2 على مستوى 5,31م.
ونخفضت مياه النهر فى كل من كيهيدى ، فم لكلية ووادى كوركول.
وتأثرت بعض الولايات الداخلية من السيول منذ التساقطات المطرية الأخيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى