خطوط .. و شخوص .. على صفحات الأيام

لأول مرة أستعين بما استودعه بساط هذه الصفحة من التدوين وإعادة النشر والتفاعل مع الاحداث ، للحصول على تاريخ محدد لموضوع كنت أبحث عنه

وقد هالني ما يمكن ان يوفره التدوين و الرشح اليسير من اليوميات الخاصة و الكتابة المركزة في المشاريع العلمية والدعوية والإسهام المستبصر في الوعي السياسي .. من فرصة لإعادة تجميع الصورة والتئام الوقت المتناثر على كثبان الدقائق والثواني وسط آكام الايام و جبال السنين التي تستقبلنا متلألئة العنان بارزة القنن فإذا اصبحت خلف ظهورنا خفت بريقها وتضاءل حجمها ولم يحسن التنقيب في أعاليها ومنحدراتها حينئذ إلا الحاذق الفطن.


بين تدوين القشور، و هجر التدوين خط و سط هو تدوين المعالم الهادية والآثار الملهمة والأحداث والوقائع المؤثرة على المستوى الوطني والعالمي.


ثم إن من عبر هذا التطواف اليوم و من فحواه التوجه إلى الأصدقاء والمتابعين بالمعذرة وسعة الصدر ، فبعض التدوين تقييد للشوارد و اغتنام للفوائد ..وبعضه نقوش على جدران الأيام : توثيقا للتاريخ وعبرة للسائرين و تذكرة للمتوسمين
فما كل تدوين سبق ..ولا كل إسهام إبداع ولا كل ناظم او منشئ بنابغة دهره او سحبان عصره، وكان بين ذلك قواما.
…..
تمضي الحياة بحلوها وبمرِّها
وإلى الحٍمام يؤولُ آخرُ أمرها
فاجعل شراعَك في خِضمِّ صراعها
تقوى الإله تفُزْ بأحسنِ ذكرِها

محمدن / يحظيه

زر الذهاب إلى الأعلى