أنموذج من إدارة الصحابة رضي الله عنهم الخلاف الفقهي فيما بينهم/ محمدن المختار الحسن


كان عثمان رضي الله تعالى عنه يقصرالصلاة صدرا
من خلافته،ثم اتمٌَها فى النصف الثانى من خلافته،
وخلالَ حجٌَةِِ حجٌَها رضي الله تعالى عنه أتَمٌَ الصلاةَ،
وكان عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه قدم
من الكوفة حاجٌََا،ومعه من أصحابه عبد الرحمن بن يزيد،
قال عبدالرحمن فيما رواه البخاري عنه: “صَلَّى بنَا عُثْمَانُ
ا بنُ عَفَّانَ رَضِيَ اللَّهُ عنْه بمِنًى أرْبَعَ رَكَعَاتٍ، فقِيلَ ذلكَ
لِعَبْدِ اللَّهِ بنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عنْه، فَاسْتَرْجَعَ، ثُمَّ قَالَ:
” صَلَّيْتُ مع رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ بمِنًى رَكْعَتَيْنِ، وصَلَّيْتُ مع أبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ رَضِيَ اللَّهُ عنْه بمِنًى رَكْعَتَيْنِ، وصَلَّيْتُ مع عُمَرَ بنِ الخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عنْه بمِنًى رَكْعَتَيْنِ، فَلَيْتَ حَظِّي مِن أرْبَعِ رَكَعَاتٍ رَكْعَتَانِ مُتَقَبَّلَتَانِ.”
إلا ان تلك السنة الصحيحة لم تمنعه من الصلاة مع عثمان
اربعا ففى سنن ابى داود أنه قيل لعبد الله:” عِبتَ
على عثمان ثم صليت أربعا، قال: “{ الخلافُ شَرٌُُ”}

زر الذهاب إلى الأعلى