60 ذكرى من الوجع.. /شعر شيخنا ولد البان

60 ذكرى من الوجع

ستُّون “ذكرى” من الأوجاع والألمِ
مرَّت على الشعب كالطاعون كالحممِ

ستُّون “ذكرى” نرجِّي الفجرَ نرقبُه
في كل “عيدٍ” تُطلُّ الشمس بالسقمِ

ستُّون “ذكرى” وهذا الشعب في سَغَبٍ
رغم الحـديد ورغم الغاز والهِممِ

تلك البحَارُ تمدُّ الصين تُطعمها
لكن يموت بنو شنقيط من عدمِ

ستُّون عاما عَبَرْنـاها بلا أمـل
كدنا نموت من اللَّأْواء والندمِ

ستُّون عاما بلا مجـدٍ نسطِّـره!!!!
فهل سترفع يا “غزواني” لي عَلَمِي؟

وهل ستنشئ جيـلا بالعـلا كَلِف
أم سوف تسلك نهج البؤس والنقمِ؟

احذر -فديتك- أن ترضى بمنقصَةٍ
واسلك طريق البنا والمجد والشيمِ

لكي تعود لهذي الأرض هيبتها
ويرفل الشعب في بحبوحة النِّعم

شيخنا ولد البان

الدوحة، 28-11-2019

زر الذهاب إلى الأعلى