ولد الغزاوني يدشن منشآت خدمية في مدينة سيلبابي

وضع الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني صباح اليوم الاثنين الحجر الأساس لمشروع توسعة وعصرنة مدينة سيلبابي بعد تعرضها لأمطار غزيرة أدت إلى فيضانات الأشهر الماضية.

وسلم الرئيس إشارات منح قطع أرضية صالحة للسكن للأسر المتضررة من الفيضانات الأخيرة، ولأ صحاب المحلات المتضررين من عملية توسيع شوارع المدينة.

وستشرف الشركة الوطنية “إسكان” على تنفيذ هذه المكونات ضمن البرنامج الاستعجالي الذي أقرته الحكومة.

وتبلغ الكلفة الإجمالية لمشروع توسعة وعصرنة مدينة سيلبابي ٣٣٠ مليون أوقية جديدة بتمويل من ميزانية الدولة.

وقالت وزيرة الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، خديجة بنت بوكه إن توفير المشروع لمنطقة إيواء تشمل مخطط تقطعة عصري يضم 4717 قطعة صالحة للسكن و1456 قطعة أخرى للأغراض التجارية إضافة إلى 29 احتياطا عقاريا، يعد فرصة لتأطير تمدد المدينة وفق ضوابط النمو الحضري العصري، مع تأمين ساكنة هذه المنطقة من آثار مخاطر الأمطار.

وأضافت الوزيرة خلال كلمة لها في حفل التدشين بحضور الرئيس محمد ولد الغزواني أن هذا المخطط سيساهم إعداده واستصلاحه وتزويده بشبكات الماء والكهرباء والطرق الحضرية في عصرنة المدينة وإعطائها الوجه اللائق بها.

زر الذهاب إلى الأعلى