لجنة متابعة قضية إسحاق المختار تدعو لإنشاء لجنة خاصة للتقصى

طالبت اللجنة الموحدة للمتابعة والتنسيق في قضية الصحفي إسحاق المختار الحكومة بإنشاء لجنة بحث خاصة توكل لها مهمة جمع المعلومات والتنسيق والتواصل المباشر مع كل الجهات والأطراف التي لديها تأثير في المنطقة التي اختطف فيها إسحاق المختار.

وأشارت اللجنة الموحدة للمتابعة والتنسيق في قضية الصحفي إسحاق في بيان صحفي أصدرته عقب لقائها بوزير الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد اليوم الجمعة إلى أن اللجنة الخاصة هي آلية العمل المناسبة في هذا النوع من الحالات.

وتابعت اللجنة في البيان أن نجاح العديد من الدول في تحرير رهائنهم بالمنطقة يعود إلى إنشاء لجان خاصة لتقصي مكان احتجاز الرهائن والتواصل مع الهيئات  والجهات الفاعلة والمتدخلة في الملف.

وقالت اللجنة في البيان أن الوزير أطلع أعضاء اللجنة على اهتمام الدولة بملف الصحفي اسحاق المختار، مستعرضا الجهود التي يقوم بها قطاعه في سبيل هذه القضية، مشددا على أنها جهود ستتواصل.

وأضاف البيان أن اللجنة سلمت الوزير في نهاية اللقاء رسالة موجهة إلى الرئيس محمد ولد الغزواني تتضمن طلبا للقاء اللجنة معه لدعم وتكثيف الجهود المبذولة في هذا الصدد.

زر الذهاب إلى الأعلى