اختتام الأيام التشاورية حول الصيد البحري في نواذيبو

اختتم مساء الأربعاء في مدينة نواذيبو الأيام الوطنية للتشاور حول إعداد الاستراتيجية الوطنية لقطاع الصيد البحري للفترة ٢٠٢٠/٢٠٢٤.

وتم خلال الورشات تقديم عروض حول الثروة السمكية وسبل الحفاظ عليها وعلى الوسط البيئي ومن أجل استغلال الثروة استغلالا مستديما يوفر فرص عمل للمواطنين.

وقال وزير الصيد الناني ولد اشروقة في ختام الأيام التشاورية إن الحكومة تسعي إلى الإستفادة من جميع الملاحظات والتوجيهات التي قدمها المشاركون في الأيام الماضية حرصا منها على إشراك جميع الفاعلين في مجال الصيد.
من أجل بلورة استراتيجية توائم الواقع وتنهض به رغم التحديات الكثيرة.

وحضر حفل الختام والي انوذيبوا والمنتخبين المحلين والمشاركين في الأيام التشاورية لتطوير قطاع الصيد

زر الذهاب إلى الأعلى