جمعية الشبيبة تكرم المتفوقين في المسابقات الوطنية

نظمت جمعية شبيبة بناء الوطن مساء اليوم الثلاثاء 10نوفمبر 2020 بفندق شنقيط بالاس في العاصمة نواكشوط حفلا لتكريم الطلاب المتفوقين في المسابقات الوطنية.

رئيس الجمعية ومدير الشباب بالوزارة رفقة بعض المكرمين

حضر الحفل المدير العام للشباب بوزارة التشغيل والشباب محمد سيدمحمد، ومنى لحمال ممثلة عن جهة نواكشوط، وأعضاء المكتب التنفيذي، وجمع من أهالي المكرمين ومنتسبي الجمعية.

رئيس الجمعية المختار ولد احمد ميلود خلال كلمته بالمناسبة شكر الحضور على تلبيتهم دعوة الجمعية، رسميين وإعلاميين ومنتسبين ومكرمين، مردفاً أن الجمعية تتشرف بدعوة هؤلاء الجهابذة المتميزين الذين أبوا إلا أن يسطروا أسماءهم في سفر التفوق والتميز رغم مشقة الطريق وصعوبة التحديات، وذلك لتكريمهم تثمينا وتشجيعا لروح الاجتهاد والجد والمثابرة لديهم.

الحمال إبارك فيه ولد خير الله الحاصل على الرتبة الأولى في باكلوريا الآداب العصرية في ولاية تكانت، والثانية على المستوى الوطني

وأضاف ولد ميلود: “فتكريمهم بالنسبة للجمعية واجب أخلاقي وعرف مستحسن وتقليد متوارث دأبت جمعية شبيبة بناء الوطن على تنظيمه…انطلاقا من رسالتها الثقافية “نطور الشباب نبني الوطن ” وتماشيا مع مقتضيات خطتها العملية المتضمنة للعديد من الأنشطة النوعية التشجيعية للعلم وحملته”.

من جهته قال المدير العام للشباب بالوزارة محمد سيدمحمد: “نثمن دور الجمعية في خدمة الوطن، ودورها الفعال في النهوض بالشباب، متمنيا للمتفوقين مستقبلا مشرقا، ومزيدا من التميز”.

وقد تم خلال الحفل تسليم دروع التفوق الدراسي للثلاثة الأوائل من شعب الباكلوريا، وكذا صاحبي المركز الأول والثاني في مسابقة ختم الدروس الإعدادية.

واختتم النشاط بلقاء مفتوح بين المكرمين وضيوف الحفل للاطلاع على ظروف الدراسة في الدول التي تمنح لها موريتانيا قدمت خلال اللقاء عروض عن ظروف الدراسة في المغرب والسينغال وتونس.

جانب من الجمهور
زر الذهاب إلى الأعلى